Thu05062021

last updateThursday, 06 May 2021

معسكر ليتواني لعنابي السلة..

قرر اتحاد كرة السلة إقامة معسكر تدريبي للمنتخب الأول في ليتوانيا بدءا من 21 أغسطس القادم لمدة 11 يوما، استعدادا لبطولة كأس آسيا التي ستقام في اليابان خلال شهر سبتمبر القادم وتليها بطولة منتخبات دول مجلس التعاون في شهر أكتوبر، يلعب العنابي هناك 5 مباريات ودية بقيادة المدرب الأمريكي توماس وايزمان ، جاء المعسكر الخارجي بعد اعتذار العنابي عن بطولة ليام جونز التي تقام في تايوان خلال الفترة من 18-26 أغسطس القادم.

الاعتذار عن بطولة وليام جونز جاء بالاتفاق بين الجهاز الفني للمنتخب ولجنة المنتخبات بالاتحاد في محاولة لإعطاء المدرب توماس وايزمان الوقت الكافي لمعرفة قدرات وإمكانيات اللاعبين قبل المشاركة في أي بطولة خارجية ،وخاصة أن المدرب مازال حديث العهد بالسلة القطرية ويريد الحصول على الوقت لإعادة ترتيب الأوراق في ضوء الدفع بمجموعة صاعدة من اللاعبين الشباب، وتجديد حيوية العنابي بعد الاعتماد على المجموعة التقليدية طوال السنوات الماضية ، ويريد المدرب أن يستهل بطولاته مع العنابي بالبحث عن إنجاز ، وخاصة أنه مطالب بالإنجازات بعد الفوز بذهبية دورة الألعاب العربية التي أقيمت في الدوحة خلال شهر ديسمبر الماضي، ونجح فيها بالإطاحة بالمنتخب الأردني الذي يعتبر من أقوى المنتخبات في القارة، وكان ممثلا للقارة في مونديال تركيا الأخير.

21 لاعبا

وكان الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة وايزمان والجهاز الإداري الذي يضم الكابتن أحمد عبد الهادي مدير المنتخب وخالد سليمان الإداري قد اختار 21 لاعبا ليكونوا ضمن الهيكل الأساسي للعنابي في المرحلة الحالية ويتم تصفيتهم إلى 16 لاعبا في المرحلة المقبلة واللاعبون المختارون حاليا هم: هاشم زيدان وياسين إسماعيل وداود موسى وعرفان سعيد وخالد سليمان وسعيد كوتر ومرزوق بوصبار وعلي تركي وبكر محمد ومحمد عبد الله سليم وعبد الله شاهر المطالقة ومنصور الحضري وعمر عبد القادر وعلي الكواري ومحمد يوسف وخالد آدم ومحمد عبد الله وعبد الرحمن سعد ومحمد السيد وشوقي عبد الحميد ومحمد حسن عبد المعطي.

صالة الغرافة

يتواصل تدريب العنابي الأول في صالة الغرافة يوميا طوال شهر رمضان لجميع اللاعبين في محاولة للتجهيز البدني الذي يتطلب تقوية اللياقة، وخاصة أن اللاعبين كانوا في راحة عقب نهاية الموسم، وأن الفترة الحالية تحتاج إلى الاهتمام بالجانب البدني قبل التوجه إلى المباريات مع الفرق الأخرى.

يحاول المدرب المزج بين أصحاب الخبرة مثل ياسين إسماعيل وهاشم زيدان وعرفان وداود مع الجيل الجديد القادم مثل عبد الله شاهر ومحمد حسن عبد المعطي ومنصور الحضري ، وعملية المزج تحتاج إلى الوقت.

بطولة آسيا

عنابي السلة أمامه مهمة صعبة في اليابان، ومن هنا كان المعسكر الخارجي في ليتوانيا الشهر القادم، ومن هناك يمكن الاستقرار على المجموعة التي ستضم 14 لاعبا يكونون العصب الرئيسي للمنتخب في مبارياته الداخلية.

هوبش: المنتخب يعتمد على المزج بين الخبرة والشباب

قال محمد علي هوبش أمين السر المساعد بالاتحاد والمشرف العام على المنتخبات الوطنية إن الاتحاد أعطى الجهاز الفني حرية العمل مع لاعبي المنتخب والإبقاء على المجموعة التي يراها مناسبة، لأن الجهاز الفني هو المسؤول الأول عن النتيجة، المدرب مازال حديث العهد بالسلة القطرية، ويحتاج إلى المزيد من الوقت لرؤية جميع اللاعبين، على أن يكون التقييم بعد البطولة.

وأوضح محمد هوبش أن الاتحاد حرص على التعاقد مع مدرب من العيار الثقيل، وله خبرة كبيرة مع كثير من منتخبات القارة، وأعتقد أنه سيكون إضافة قوية، ثقتنا فيه كبيرة من أجل تجديد حيوية اللاعبين في هذه الفترة، وندرك أن المهمة صعبة في ظل قلة اللاعبين الصاعدين، وضرورة الاستعانة ببعض لاعبي الخبرة القدامى الذين يستحقون التقدير على هذه الروح العالية.

وأوضح محمد هوبش أن التدريبات الحالية تقول إن المنتخب لديه العزيمة والإصرار على التفوق، هناك تجاوب من اللاعبين مع الجهاز الفني.

التنين الصيني بطل القارة

المنتخب الصيني هو بطل القارة والذي يستطيع الفوز على أي منتخب في القارة، ويمكن القول إن التنين الصيني هو البطل لعقد مستمر قادم ( 10 سنوات) ، لأنه يملك لاعبين اثنين يلعبان في دوري المحترفين الأمريكي، ومهاراتهما عالية يمكن أن تلحق الخسارة بأي فريق، وطوال السنوات الماضية كان هو البطل المتوج بلا خسارة.

التنين الصيني مرشح دائما للفوز بالبطولات الآسيوية على صعيد المنتخبات، ويمكن القول إن السلة هي اللعبة الجماعية الوحيدة التي تنال نصيب الأسد من الاهتمام.